آخر التطورات

هذا ما يحدث لك عند تناول البلح المنقوع في رمضان

هذا ما يحدث لك عند تناول البلح المنقوع في رمضان

إذا كنت تريد أن تمد نظامك الغذائي بمزيد من الأطعمة الطبيعية الغنية بمضادات الأكسدة والمعادن والفيتامينات، خاصًة بعد يوم طويل من الصيام، عليك بتناول البلح يوميًا.

أثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن إضافة البلح المنقوع إلى النظام الغذائي من أفضل الإضافات التي تعالج العديد من الأمراض، بالإضافة إلى احتوائه على الفيتامينات والمعادن اللازم تناولها، وسنعرض لك أهميته للجسم لتناوله يوميًا.

وذكر good food for good، أن البلح مصدر كبير للألياف الغذائية، والبوتاسيوم والمنجنيز، والمعادن مثل الفسفور والزنك، والحديد.

ويعزز البلح المنقوع صحة الجهاز الهضمي وتخفيف الإمساك والألياف الضرورية لتعزيز صحة القولون، كما أنه يحتوي على ألياف غير قابلة للذوبان التي تنظف الجهاز الهضمي، مما يسمح للقولون العمل بمستويات أعلى من الكفاءة، ويقلل خطر التهاب القولون وسرطان القولون.

كما يعمل البلح على تقوية القلب، حيث أظهرت الدراسات أن الألياف والبوتاسيوم يقللان من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، كما ينصح به الأطباء لتقليل مستويات الكوليسترول الضار في الجسم.

أيضا هو مضاد للالتهابات بسبب احتوائه على المغنسيوم، فيقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والتهاب المفاصل ومرض الزهايمر، يحافظ البلح المنقوع على صحة الجهاز العصبي، ويحسن من سرعة ويقظة نشاط الدماغ.

يحد البلح من الحساسية والحساسية الموسمية، ويعالج فقر الدم، ويمنع سرطان البطن والكلى والرحم والمبيض، بالإضافة إلى أنه يعالج الإسهال بسبب احتوائه على البوتاسيوم.

 

تعليقاتكم

أضف تعليقك